الرئيسية » مَقَالَاتُ » مَقَالَاتُ نُشِّرْتِ فِي مَجَلَّة الْكِرَازَةِ

مَقَالَاتُ نُشِّرْتِ فِي مَجَلَّة الْكِرَازَةِ

الرد على بدعتى شهود يهوه والأدفنتست هل الروح الإنسانى يموت مع الجسد؟

الرد على بدعتى شهود يهوه والأدفنتست هل الروح الإنسانى يموت مع الجسد؟ بقلم الأنبا بيشوى إنهم يعتقدون أن الروح تموت مع موت الجسد وأن الروح الإنسانى ليس خالداً بل هو مثل روح البهيمة أو الحيوان. مع أن السيد المسيح فى رده على الصدوقيون بخصوص المرأة التى قالوا أنها كانت زوجة لسبعة إخوة وتوفى الجميع، عندما سألوه: “فِي الْقِيَامَةِ لِمَنْ مِنَ …

أكمل القراءة »

الجوهر

الجوهر بقلم الأنبا بيشوى توجد أربع مصطلحات فى العلوم اللاهوتية لها علاقة بعلم طبيعة المسيح Christology  (المسيحانية) أى علم تجسد الكلمة وهى: 1-الجوهر وبالإنجليزية Essence وباليونانية Ousia.  2-الطبيعة وبالإنجليزيةNature  وباليونانية Physis.   3-الأقنوم وبالإنجليزية وباليونانية Hypostasis.  4-الشخص وبالإنجليزيةPerson  وباليونانية Prosopon. ويلزمنا معرفة كيف استخدم الآباء القديسون هذه التعبيرات فى القرون الأولى للمسيحية فى شرح الإيمان، وكيف استخدموها فى المجامع المسكونية فى …

أكمل القراءة »

الجسد والنفس والروح

الجسد والنفس والروح بقلم الأنبا بيشوى فى البرية قدّم السيد المسيح مثالاً لنا للزهد فى رغبات الجسد، ورغبات النفس، لكى نحيا فى الروح. وبالنسبة للروح قدّم لنا مثالاً فى الاتضاع ورفض التباهى بالمظاهر الخارقة. فبالنسبة للجسد أعطانا فكرة أنه “ليس بالخبز وحده يحيا الإنسان، بل بكل كلمة تخرج من فم الله” (مت4: 4). وبالنسبة للنفس أعطانا فكرة عن الزهد فى …

أكمل القراءة »

الثبات فى الله

الثبات فى الله بقلم الأنبا بيشوى يتساءل البعض هل نحن نثبت فى الرب بالتناول من جسده ودمه، أم فى سر التثبيت أى المسحة المقدسة بواسطة زيت الميرون؟ ونجيب على ذلك بأننا نثبت فى الرب يسوع المسيح فى التناول من جسده ودمه الأقدسين حسب قوله: “مَنْ يَأْكُلْ جَسَدِي وَيَشْرَبْ دَمِي يَثْبُتْ فِيَّ وَأَنَا فِيهِ” (يو6: 56). كما أننا نثبت فى الرب …

أكمل القراءة »

التجربة على الجبل(1)

التجربة على الجبل(1) بقلم الأنبا بيشوى لم يبدأ السيد المسيح خدمته مباشرة بعد أن تعمّد فى نهر الأردن، بل أقتيد “بِالرُّوحِ فِي الْبَرِّيَّةِ أَرْبَعِينَ يَوْماً يُجَرَّبُ مِنْ إِبْلِيسَ” (لو4: 1، 2). بعد الإعلان السماوى العجيب حينما أتى صوت الآب من السماء المفتوحة “هَذَا هُوَ ابْنِي الْحَبِيبُ الَّذِي بِهِ سُرِرْتُ” (مت3: 17)، والروح القدس الذى ظهر بهيئة جسمية مثل حمامة آتياً …

أكمل القراءة »

التجربة على الجبل

التجربة على الجبل بقلم الأنبا بيشوى يتساءل البعض: “لماذا سمح السيد المسيح للشيطان أن يجرّبه؟” ويتمادى البعض مثل “الأدفنتست” ويقولون “أن احتمال الخطية كان وارداً  للمسيح ولكنه لم يخطئ”. ويدافع “الأدفنتست” عن تعليمهم هذا بقولهم أنه لو لم يكن من المحتمل أن يخطئ المسيح لكانت التجربة على الجبل مجرد تمثيلية لا داعى لها، لأن نتيجتها كانت محددة ومحتومة سابقاً. والخطورة …

أكمل القراءة »

التجديف على الروح القدس

التجديف على الروح القدس بقلم الأنبا بيشوى كثيراً ما يتساءل البعض لماذا يمكن أن تُغفر جميع الخطايا لبنى البشر ماعدا خطية التجديف على الروح القدس. وقد ورد فى الإنجيل بحسب معلمنا مرقس الرسول قول السيد المسيح “اَلْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّ جَمِيعَ الْخَطَايَا تُغْفَرُ لِبَنِي الْبَشَرِ وَالتَّجَادِيفَ الَّتِي يُجَدِّفُونَهَا. وَلَكِنْ مَنْ جَدَّفَ عَلَى الرُّوحِ الْقُدُسِ فَلَيْسَ لَهُ مَغْفِرَةٌ إِلَى الأَبَدِ بَلْ …

أكمل القراءة »

البابا القديس كيرلس السادس

البابا القديس كيرلس السادس بقلم الأنبا بيشوى يهمنى فى هذا المقال أن أحكى عن بعض خبرات عشتها بنفسى فى حياة هذا البابا القديس. أولاً: فى إنتخابات البابا كيرلس كنت طالباً فى السادسة عشر من عمرى وقت إجراء انتخابات الكرسى البابوى، ففوجئت بوالدتى تهلل وتقول إن الراهب القمص مينا المتوحد قد اختاره الرب ليصير بطريركاً. وقالت إنها قد جاءتها أثناء نومها …

أكمل القراءة »

البابا شنودة معلم اللاهوت

البابا شنودة معلم اللاهوت بقلم الانبا بيشوى كان مثلث الرحمات البابا شنودة الثالث أسقفاً للتعليم قبل أن يصير بطريركاً. وكان قبل دخوله إلى الرهبنة تلميذاً للأرشيدياكون حبيب جرجس. ودرس فى الكلية الإكليريكية واختاره حبيب جرجس مدير الكلية ليقوم بالتدريس فيها قبل تخرجه منها، أى وهو طالب، وذلك نظراً لنبوغه وتفوقه، مثلما كان فى دراسته بالجامعة. وبالرغم من أن البابا شنودة …

أكمل القراءة »

الاخلاء

الاخلاء بقلم الأنبا بيشوى وردت هذه الكلمة عن ابن الله الكلمة فى رسالة بولس الرسول إلى أهل فيلبى الأصحاح الثانى إذ كتب يقول “فليكن فيكم هذا الفكر الذى فى المسيح يسوع الذى إذ كان فى صورة الله لم يحسب مساواته لله إختلاساً، لكنه أخلى نفسه آخذاً صورة عبد وإذ وجد فى الهيئة كإنسان وضع نفسه وأطاع حتى الموت موت الصليب” …

أكمل القراءة »